Une erreur est survenue dans ce gadget

jeudi 1 janvier 2009

الاميرة للا سلمى تستمر في التألق و حصد الاعجاب و التقدير

الرحلة الأخيرة التي قامت بها زوجة محمد السادس الى السنغال أثارت اليها العديد من الأنظار."اللوك" الجديد للأميرة للاسلمى,انطلاقا من تسريحة الشعر الى الملابس والأكسسوارات,أثار أكثر من تعليق."لقد غيرت شكلها نهائيا" تقول شابة بيضاوية. أما تسريحة شعرها ولباسها شبه الرياضي فقد جعلا صورتها الأخيرة تنشر بسرعة البرق على الأنترنيت.خلال قراءتها لخطابها الذي تم بث جزء منه على القناة الأولى,انتبه العديد من المغاربة الى لكنتها الفرنسية الخالية من الأخطاء ونطقها السليم.وان كانت,على غرار زوجها لا تتقن بشكل تام فنون الخطابة.لكن الأميرة الشابة أبانت عن ثقة كبيرة في النفس وعن تألق لافت.القاء الخطابات في حد ذاته شكل من أشكال الحضور المتميز والقوي الذي أصبح يتكرر بوتيرة أكثر من السابق.مجلة"كالا" الفرنسية كتبت في أحد أعدادها الصادرة بعد ميلاد الأميرة للا خذيجة"منذ فترة قصيرة,شيء ما تغير لدى الأميرة للاسلمى ,ماكياج أخف,أقراط أقل بهرجة,تنورات تقترب من أعلى الركبتين...عند المرأة,حين يتغير الأسلوب بشكل تصاعدي على مستوى الأناقة والنضج,فذلك علامة على مزاج يفرض نفسه أكثر فأكثر وعلى شخصية تتفتح وتتألق

Aucun commentaire:

Blog Royal

Noblesse et Royautés